الرئيسية > محليات > المهر دي كامبو يحرز كأس دبي للخيول ويفوز بـ10 ملايين$

المهر دي كامبو يحرز كأس دبي للخيول ويفوز بـ10 ملايين$

جزء من مضمار ''ميدان'' الضخم


دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) — تمكن المهر غلوريا دي كامبو البرازيلي من إحراز كأس دبي العالمية للخيول والبالغة قيمة جوائزها 10 ملايين دولار مساء السبت، بعد منافسة حامية مع “ليزارد ديزاير” الذي نجح في تجاوزه بفارق سنتمترات قليلة، ليحصد أكبر جائزة دولية لسباقات الخيل.

وجاز فوز غلوريا دي كامبو ليعوض خسارته مسابقة العام الماضي، التي خسرها بفارق ثانية واحدة، في حين خاب أمل المراهنين على الفرس البريطانية، غيتانو هيرناندو، والأمريكية غيو بونتي، إذ أنهما لم يمكنا من المنافسة بجدية على المضمار.


وجرى اللقاء بحضورالشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الإمارات ورئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بينما احتشد على المدرجات أكثر من 63 ألف شخص.

يذكر أن مسابقة هذا العام تخاض في مضمار جديد هو مشروع “ميدان” الذي تطلب ثلاثة مليارات دولار واستمر العمل فيه ثلاث سنوات، وقال سعيد الطاير رئيس مجلس إدارة ميدان: “عندما بدأنا المشروع أحضرنا خبرات من كل العالم على صلة بالخيل ومسابقاتها وهذه نتيجة أفضل الخبرات بالعالم.

وتخاض السباقات على أرضية خاصة، صممها مايكل ديكنسون، تحمل اسم “تابيتا” وهي مصممة بطريقة تريح الخيول ولا تؤدي إلى تعرضها لإصابات.

وفي هذا السياق، قال ديكنسون، مصمم هذه الأرضية الخاصة، لبرنامج “أسواق الشرق الأوسط CNN”: “كنت أدرب بأمريكا ورأيت أن التراب يضر بالخيل ويجعلها تشعر بالألم، لذلك طورت هذه الأرضية.”

ويضم مشروع ميدان أول فندق خمس نجوم مطل على حلية سباق بالعالم، وفيه مناطق سكنية وأخرى مخصصة للمكاتب وفيها أكبر شاشة بلازما بالعالم ويمكن لكل الحضور البالغ 60 ألف شخص مشاهدتها.

ضخامة الحلبة قادرة على إصابة الجميع بالدهشة، حتى أكبر اللاعبين، وهذا ما أقر به الفائز ببطولة العالم ثلاث مرات، الفارس “جوكي” فرانك ديتوري الذي قال: “هذا المكان الكبير يزيد تدفق الأدريناليين ويرفع الحماس.”

وتبلغ قيمة جوائز سباق دبي للخيول عشرة ملايين دولار أمريكي، وبإقامة هذا السباق في “ميدان”، يكون حاكم الإمارة، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، قد حقق حلمه في بناء مرفق ترفيهي بدأ العمل عليه منذ عقد واحد من الزمان، إذ يقول الشيخ محمد بن راشد: “سنعمل على راحة المدربين والمتدربين في حلبة ميدان، وحلمنا يتمثل في جلب الأفضل إلى هنا، لنكون دوما في المرتبة الأولى.”

وفي هذا الشأن، نجح القائمون على حلبة ميدان في ترشيح 1000 حصان من 23 دولة للمشاركة في 8 سباقات يصل مجموع جوائزها إلى 26 مليون دولار. وهذه الخيول هي الأفضل في العالم.

أحد هذه الخيول يعود إلى الكابتن السابق للمنتخب الإنجليزي للكريكيت، أندرو فلينتوف، الذي يقضي في إمارة دبي فترة نقاهة طويلة جراء إصابة في الركبة، إذ يقول: “لم يكن الأمر أكثر من صدفة، فأحد أصدقائي يمتلك الكثير من الخيول، وقرر تسمية أحدها تيمنا بي، ولاحقا قدم لي مجموعة منها كهدية لزواجي.”

وسيصدح صوت كل من سانتانا وإلتون جون على هامش إقامة هذا السباق، وهو جزء من ترتيبات طويلة أعدتها إمارة دبي، التي تعتبر هذا السباق بمثابة خروج من أجواء الأزمة الاقتصادية الأخيرة.

التصنيفات :محليات
  1. لا يوجد تعليقات.
  1. No trackbacks yet.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: